عقد المستشفى الخارق

4

فازت شركة Nightingale Associates، وهي الشركة التابعة لجمعية المملكة المتحدة للإعمار Brookfield Constructions UK Consortium، بعقد‘Super Hospital’ لتصميم بناء مستشفى  بتكلفة 840 مليون جنيه إسترليني وذلك في مركز مدينة Glasgow. هذا ولن يكون مجمع المستشفيات الجديد هذا أضخم عقد فائز فحسب، بل سيكون أيضاً أحد أكبر المستشفيات المعتزم بناؤها في المملكة المتحدة. و تولت هذه الشركة تنفيذ العقد إلى جانب شركة Tribal  التابعة لها والتي تعنى بالتخطيط الصحي، وتغلبت بذلك على فريقين آخرين مرشحين للفوز بالعقد وهما Laing O’Rourke  مع معماريين من Keppie Architects و Balfour Beatty مع معماريين من BDP Architects.

إن هذا المجمع الجديد سيمتد على مساحة 170,000  متر مربع وسيكون أحد أكبر المجمعات الصحية في أوروبا، هذا وقد تم الحصول على ترخيص تنفيذ الخطة الإجمالية. كما أنه سيكون مركزاً للخدمات الصحية الأكثر حساسية وخطورة التي تقدمها في الوقت الحاضر ثلاث مستشفيات مختلفة، وسيضم مستشفى للكبار يحوي ألف ومائة سرير ومستشفى للأطفال يحوي 240 سرير وتجهيزات مخبرية إضافة إلى تجهيزات داعمة أخرى ومستشفى جديد للأمراض السرطانية وأجنحة للأمراض القلبية والصدرية القلبية ووحدتي عناية بالأمومة ومستشفيي عناية متنقلين جديدين ومخبر مزود بأحدث معدات الفحوصات و قسماً للطوارئ والحوادث.

ويقول Neil Murphy رئيس مكتب لندن لشركة Nightingale Associates: “تعد هذه فرصة كبيرة مهمة للغاية بالنسبة لشركة Nightingale Associates ليس فقط بسبب حجم العقد بل لأنه يعتبر خطوة للأمام شديدة الأهمية لنا لكي ندخل إلى سوق الرعاية الصحية الاسكتلندية. إننا متحمسون جداً كما أننا نتطلع في السنوات المقبلة للعمل مع Brookfield Construction و شركة The Broad“.           

وتدعى هذه المستشفى The New South Glasgow Hospital وذلك نسبة للمنطقة الواقعة فيها، وسيكون لها دوراً هاماً في فترة تشهد تغييرات درامية بالنسبة للعملاء NHS Greater Glasgow و Clyde. وقد عملت هذه المستشفى في السنوات العشرة الماضية على تطوير خدمات الفحوصات الحساسة لديها والتي من شأنها أن تعمل على تحديث وتطوير الخدمات الصحية الحساسة للكبار والأطفال في مدينة Glasgow. وسيتم إنجاز العقد على أربعة مراحل وسيكون تحولاً كاملاً للمرافق الحالية لشركة The Broad وسيموله رأس المال العام.

وترغب شركة The Broad في أن يعكس التصميم أهمية المشروع ككل، إذ لا بد أن يتمتع بجمالية خلاقة وأن يكون له أثر إيجابي صورة المدينة كما أنه سيخلق انطباعاً أولياً مثيراً وباعثاً على السرور. وستعرض الأبنية الجديدة أرفع مستويات التصميم الحديث كما أنها قد تصبح معلماً رمزياً لمدينة Glasgow إضافة إلى أنه سيصبح معياراً جديداً يؤثر على الرعاية الصحية بشكل عام. وكذلك فلا بد أن يكون المبنى ملائماً للتاريخ الغني للمدينة ومنسجماً مع البيئة المحلية المحيطة وقابلاً للتكييف مع أية تغيرات مستقبلية.

ويضيف Neil Murphy: “إن دمج مستشفيات الأطفال مع مستشفيات الكبار تعد من إحدى المزايا الرئيسية للتصميم. فرغم أن كل مستشفى منهما تشكل بناءً قائماً بذاته إلا أن هناك كثيراً من الترابط بينهما، الأمر الذي سيقوي الاتصال بينهما، وإن استخدام الألوان داخلياً وخارجياً سيلعب دوراً مهماً في ذلك. كما أن الألوان والنسيج المستخدمين سيحددان مناطق وأدوار مختلفة داخل المجمع. وسيتم تكثيف الضوء الطبيعي أينما أمكن وذلك لتوفير مناظر مبهجة داخل المبنى وخارجه. وسيتم استخدام الألوان وغيرها من التصاميم لتسهيل إيجاد الطريق المؤدي إلى الأماكن المرادة إضافة إلى إتاحة المجال للقادمين باستكشاف المكان بيسر”.

وعلى نطاق أوسع فإن المشروع يعتبر محفزاً للتجديد الاقتصادي والاجتماعي مستقبلاً ويعزى ذلك إلى خلق طموحات عالية للتطوير في تلك المنطقة. ومن المزايا التي سيتمتع بها المجمع وجود وحدات النقل العامة التي ستسهل الوصول إلى طرق المشاة ووصلات المرور، كما أن المنظر الطبيعي هناك سيشكل جزءاً لا يتجزأ من التصميم والذي سيقدم كثيراً من الأماكن العامة الجذابة التي تربط المجمع مع ما يحيط به.

وستكون التنمية المستدامة عنصراً أساسياً للتصميم حيث قامت The Broad بوضع شروط من شأنها تخفيض انبعاثات الكربون واستخدمت إجراءً  تنافسياً كجزء من عملية المزايدة وذلك للحكم على كل فريق استناداً إلى أمور تقنية وتجارية معينة. ومن المتوقع أن تبدأ مرحلة التصميم في غضون الأسابيع المقبلة. ومن المقرر أن يبدأ انجاز المبنى في تشرين الثاني عام 2010 بإنشاء المرحلة الأولى المتمثلة في مستشفيي الأطفال والكبار. هذا وسيتم إنجاز المشروع برمته وبمراحله كافة عام 2015.  

إقرأ ايضًا