تسع معاهد بحوث في مدينة بيئية واحدة

5

يبدو أن سيل المدن البيئية لم يتوقف حدّ مدينة مصدر في أبو ظبي، فقد كشفت شركة إيركسون المعمارية الفنلندية النقاب عن مشروع وادي Mentougou البيئي في منطقة Miaofeng الجبلية، ومن المتوقع أن تضم “المدينة الجديدة” حوالي 30 كيلو متراً إلى الغرب من بكين، مجموعة من معاهد البحوث الخاصة بالعلوم الحديثة والابتكارات في بيئةٍ عمرانية صديقة للبيئة لأول مرة في الصين.

وفي سبيل ذلك قامت شركة إيركسون بالتعاون مع خبراء البيئة من شركة EeroPaloheimo من فنلندا، فقد كان لابد من الاستعانة بجهاتٍ متخصصة لتحقيق أهداف المشروع من حفظٍ للطاقة واستخدامٍ للطاقة المتجددة، وذلك من منطلق الحفاظ على البيئة والتوصل إلى ثلث حجم انبعاثات الكربون في مدينةٍ نموذجية مشابهة.

أما في تفاصيل التصميم، تضم مدينة Mentougou تسع معاهد للبحوث البيئية ومجموعة من الشركات وكأي مدينة حقيقية هناك مركزٌ للمدينة تحيط به مجموعة من القرى السكنية الصغيرة جاهزة لاستقبال خمسين ألف شخص، كما وتم تخديم المدينة بشبكة متكاملة من وسائل النقل العام تصل بين جميع أجزاء الوادي، ومن الملفت بأن هذه المدينة سوف تنتج حاجتها من المياه الخاصة، كما وسيتم أيضاً إعادة تدوير النفايات من أجل دعم الزراعة لتلبية احتياجات السكان.

وأخيراً يبدو أن هذه المدينة الصينية قد استفادت من مدنٍ بيئية أخرى مثل Huangbaiyu شمالي الصين ودونغ تان في شنغهاي على نحوٍ كبير، حيث تأمل Mentougou أن تتجاوز خططها لتحقيق الاستدامة، كما حصل في مدينة مصدر في أبو ظبي، بينما يأمل المطورون أن تكون قادرة على تلبية احتياجات السكن، فضلاً عن العمل، بغض النظر عن خفض الانبعاثات.

وحالياً تنتظر الخطة الرئيسة موافقة السلطات الصينية، ليبدأ المطورون بعد ذلك بالبحث عن الشركاء التجاريين والجهات الممولة للمشروع.

إقرأ ايضًا