السيراميك واجهة ثقافية بكل جدارة

0

تشهد مدينة Zibo وهي عاصمة الفخار الصينية تطوراً متسارعاً ولكن يبقى السيراميك وثقافة الفخار هنالك من أبرز السمات الثقافية، ولذلك ارتأى مخططو المدينة إنشاء منطقة جديدة للمدينة تضم مركزاً ثقافياً جديداً لتلبية الاحتياجات الثقافية والتعليمية وتجديد هوية المناطق العمرانية، وقد تم اختيار فريق logon المعماري لتولي مهمة تصميم مسرح Zibo الكبير على أن يكون هذا المسرح معلماً مميزاً في وسط مركز المدينة الجديد وواجهة ثقافية سيراميكية بامتياز.

إذ تحظى مدينة Zibo بوقوعها في مقاطعة شاندونغ شمالي الصين بتاريخٍ ثقافيٍ عريق كونها عاصمة دولة Qi القديمة في عام 2000 قبل الميلاد، وفي حديثنا عن الفخار والسيراميك فقد بدأت هذه الصناعة في دولة Qi منذ أكثر من 8000 سنة من تاريخ المدينة ولا تزال مزدهرة حتى اليوم.

ولكن وبوقوع المركز في بيئةٍ متسارعة النمو كهذه المدينة تطلب الأمر ابتكار لغة معمارية صلبة ودائمة ورزينة، وقاد هذا التحدي معماريي logon لتصميم مبنىً غاية في التميز على الرغم من بساطة شكله، ويُعزا ذلك لواجهته المعبرة والتي ترتبط مباشرةً وتاريخ Qi العريق.

تبلغ مساحة الوحدات الأفقية الثلاثة من المركز 64,320 م2 بينما تضم المنصة، التي تكشف عن واجهةٍ مغلقة وصلبة من الأحجار المحلية، المداخل والمرافق الإضافية، أما وفوق هذه القاعدة فنلاحظ بأن كتلة المسرح الرئسية تطفو على البحيرة وتضم بدورها ثلاثة وظائف رئيسية ألا وهي مسرح الأوبرا وقاعة الحفلات الموسيقية ومركز السينما.

أخيراً فقد تم تطويق هذه الكتلة بواجهةٍ من السيراميك الأبيض وتصميمٍ آسر من النوافذ على شكل راياتٍ ترفرف فوق سطحها، أما وبصرياً تقوم النوافذ الزجاجية الكبيرة بربط المساحات العامة مع المدينة المحيطة، في الوقت الذي يحظى به الحاضرون في قاعة الاحتفالات الموسيقية بإطلالةٍ ساحرةٍ على الحديقة المحيطة بها بفعل واجهتها الزجاجية الكبيرة التي تصلح لتكون خلفيةٌ ديكورية لحفلة موسيقية.

إقرأ ايضًا