أول مبنى مكتبي ينال جائزة BREEAM من فئة “ممتاز”

0

عندما تكون الشركة المعمارية هي الشركة المصممة والعميل في نفس الوقت، يكون استخدام الأفضل من ناحية مواد البناء والتصاميم ومعايير الاستدامة هو الخيار الأوحد…

وهذا ما حصل تماماً لدى تصميم شركة Stride Treglown المعمارية لمكاتبها الخاصة في لندن، حيث كانت عملية تصميم مبنى مكتبي عالي الاستدامة ضمن الميزانية المطروحة الهدف الأساسي لخطة العمل، وهكذا جاءت النتيجة بفوز هذا المبنى بأول جائزة BREEAM Outstanding تعطى لأي مبنى على الإطلاق.

ولكن كيف تم التوصل لهذه النتيجة المذهلة؟

طبعاً تم اعتماد طريقة التصنيع المسبق لأجزاء المبنى، الأمر الذي ساعد على خلق كسوة فعالة من شأنها التشجيع على خلق منظومةٍ متوازنةٍ من التهوية والإضاءة الطبيعيين, هذا إلى جانب الاستعانة بمرجلٍ يعتمد في تسخينه على مواد طبيعية، بالإضافة إلى ألواح الطاقة الشمسية والسقف الأخضر الذي يتوج المبنى، حيث كان لجميع هذه العناصر دورها في دفع التصميم إلى فئة نخبة المباني التي يبلغ معدل استهلاكها للطاقة صفر تماماً.

وكما أشرنا آنفاً لدى بدء الشركة في تصميم مقرها الجديد, وضع فريق التصميم نصب أعينهم هدف مضاعفة فعالية المبنى ليحقق معدل استهلاك للطاقة معدوم تماماً؛ وفي ظل ذلك، وعوضاً عن الاعتماد بشكلٍ كبيرٍ على الألواح الشمسية، طبّق التصميم مجموعةً من معايير فعالية الطاقة, فعلى سبيل المثال تم استخدام نظامٍ من الجدران مسبقة الصنع يعتمد على إطار من الشرائط الخشبية مزود بتجاويف عميقة تم ملؤها بمواد عازلة من السيللوز.

كما تم إقحام السطح الأخضر على سقف المبنى بهدف إضافة كتلةٍ حراريةٍ تضبط وتنظم درجات الحرارة, حيث يساعد على تبريد المبنى طبيعياً صيفاً, يدعمه تبريد طبيعي للمساحات الداخلية بفضل المنافذ المتوزعة والتي تسمح بتبريد ليلي متدفق.

أخيراً يأتي سقف المبنى بشكله المميز ليجذب الهواء الطبيعي إلى المبنى ويعمل كمجرفة تعكس ضوء النهار ليتغلغل إلى داخل المكاتب, أما النوافذ الجنوبية فقد تم الإبقاء عليها صغيرة, في حين تم توسيع النوافذ الشمالية الواقعة على الشارع الجانبي لتزوّد المكان بكميةٍ أكبر من الضوء دون اكتسابٍ للحرارة.

إقرأ ايضًا