جامعات أميريكية تحتضن مركزاً روحياً لمختلف الأديان

0

تركز وسائل الإعلام مؤخراً وبقوة على مجمع Park51 متعدد الأديان في نيويورك، المعروف سابقاً باسم جامع غراوند زيرو، ولكن في المقابل بدأت العديد من المؤسسات في جميع أنحاء أمريكا طرح مراكز جديدة غير طائفية في متناول العامة ويعتبر مركز Salameno الروحي في كلية رامابو في نيوجرسي من تصميم هولتزمان موس بوتينو واحداً من أهم المراكز.

ويتألف المركز على مساحة 1,525 قدم تربيعي من أربعة كتلٍ ومساحتين خارجيتين فضلاً عن ستة حدائق صغيرة ومنطقية طابقية وبطبيعة الحال إطلالة مذهلة على البركة المجاورة، أما بالحديث عن الموقع، يقع Salameno على أرضٍ مقدسة كانت تستخدم فميا سبق كمساحة لاجتماع الأمريكيين الأصليين.

ولكنه الآن بات مركزاً متخصصاً بخدمة الطلاب في الكلية… مساحة خاصة يمكن لهم ممارسة شعائرهم الدينية علناً ومناقشة القضايا الأخلاقية أو حتى اللجوء إليها والحصول على لحظاتٍ من التأمل والهدوء، حيث تم تصميم هذه المساحات خصيصاً للاستخدام المرن، وخير مثال نطرحه هنا جناح Padovano Peace الذي يضم مقاعد خشبية متتابعة مصنوعة من خشب السنديان الموجود في الموقع بالإضافة إلى 50 مقعداً قابلاً للتحرك، في الوقت الذي تكشف فيه مساحات McBride و Marino Meditation عن مقاعد مفردة متعددة الاستخدامات، والتي تتسع لشخص أو ثلاثة أشخاص.

إذ يمتد جناح Padovano Peace بارتفاع 25 قدماً على قرابة 800 قدم تربيعي من المساحات الداخلية، ويعتبر هذا الجناح الجزء الأبرز في التصميم والفضل لأسطحه المنحدرة الفردية الثلاثية والرباعية، فقد تم الجمع ما بين هذه الأسطح المصنوعة من خشب الصنوبر بواسطة ألواحٍ مكسوة بقماش بهدف عزل الصوت، بينما تخترق هذه الأسطح مجموعتين من النوافذ التي تؤطر المشاهد المحيطة، حيث تم زرع الحدائق المجاورة بمجموعة كبيرة من النباتات الأصلية بما يتماشى مع شكل المركز على مدار السنة.

وتعليقاً على بناء المركز نختتم والدكتور Peter P. Mercer، وهوعميد كلية رامابو الذي عبر بقوله “إن هذا المركز الجامعي من شأنه توفير وسيلة للبحث والمناقشة والمشاركة، فضلاً عن العديد من الفرص لأفراد المجتمع والتحاور مع مختلف الأديان على أمل اكتشاف المزيد من القيم والمعاني الجديدة.”

إقرأ ايضًا