كتب مكتبة أكسفورد تحظى بمرفقٍ يليق بعراقتها

4

مع الاستمرار في استخدامها منذ العصور الوسطى، تتمتع مكتبة Bodleian في أكسفورد سمعةً تنافس بها جامعة أكسفورد نفسها، حيث تتميز مجموعتها بمجلداتٍ قيِّمةٍ مثل المخطوطات الأصلية لميثاق Magna Carta التاريخي الإنكليزي العائد إلى القرن الثالث عشر، والسجل الأول لشكسبير First Folio ومخطوطات Ashmole.

ولكن الآن اكتمل مرفقٌ ضخمٌ آخر لتخزين الكتب على بعد مسافةٍ قريبةٍ في مدينة سويندن.

باستقرار نظامٍ معقدٍ من الممرات والأقبية التي تربط خمسة من مباني المكتبات ضمن مدينة أكسفورد تحت شوارعها المرصوفة بالحصى، تستقبل مكتبة Bodleian سنوياً حوالي 1,000 نسخة مطبوعة جديدة يتم تسليمها للمكتبة مجاناً، مضيفةً إلى مجموعتها الأدبية الغنية والمتنوعة أساساً. وبينما تحضِّر مكتبة Bodleian الجديدة في أكسفورد لأعمال تجديدٍ بقيمة 78 مليون جنيه للمبنى المُدرَج حالياً على القائمة، تم للتو إكمال مرفق تخزين كتب بمساحة 11,700 متر مربع من تصميم Scott Brownrigg على بعد 45 كيلو متر فقط.

بكسوتها بأربعةٍ من الألواح الإسمنيتة عالية العزل والأداء والمضادة للحريق، تمتلك غرفة التخزين الرئيسية الممتدة على مساحة 10,000 متر مربع بارتفاع 12 متر القدرة على استيعاب 8 مليون مجلّد، على الرغم من أن المساحة الشاملة لن تكون كافيةً لأكثر من 20 سنة إذا ما استمرت مستويات النسخ الحالية بنفس الوتيرة في الأيام القادمة.

أما بالقرب من كتلة التخزين الرئيسية، فيوجد مساحةٌ إضافيةٌ من طابقٍ واحد، مكسوة بنفس ألواح الإسمنت ولكن بإضافة نموذجٍ غرافيكي مركبٍ مصمَّمٍ كفكرةٍ مجردةٍ عن أوراق المجلدات المحفوظة في الداخل. كما يشير اختيار الخشب أيضاً بشكلٍ غامضٍ إلى استخدام المواد الطبيعية في إنتاج الكتب والخرائط والمخطوطات والجرائد المخزَّنة في مرفق تخزين الكتب (Book Storage Facility).

عمل Scott Brownrigg أثناء عملية التصميم في تعاونٍ وثيقٍ مع مديرية ممتلكات جامعة أكسفورد والمستشارين المتخصصين في الشؤون اللوجستية من شركة Total Logistics الاستشارية لإنشاء مرفقٍ ضخمٍ يكون عملياً ومعبراً على المستوى المعماري.

وبتقديمها 245 كيلو متر من مساحة الرفوف، تنقسم كتلة التخزين الرئيسية إلى أربعة مقصوراتٍ مضادةٍ للحريق مع نظام مرش مجرَّبٍ من قبل BRE لخدمات الاستدامة ومنح الشهادات في المشاريع البيئية المبنية، تم دمجه في تركيبة الرفوف نفسها.

ختاماً نذكر أنه سيتم نقل العناصر الأولى من مجموعات كتب Bodleian في أكسفورد إلى مرفق تخزين الكتب في سويندن مع بداية شهر تشرين الثاني، في خطوةٍ تهدف إلى تحويل هذا الأخير إلى مصدرٍ موثوقٍ لأهم الكتب.

إقرأ ايضًا