قطعة فخارية هائلة تتلوى في أفق سيئول

0

قد يتبادر لذهنك عزيزي القارئ أنك تعاني من حالةٍ من الدوار أو الهذيان، أو قد تظن بأن شاشة حاسوبك قد باتت بحاجةٍ إلى صيانةٍ فائقة…

لكننا هنا نطمئنك، فصحتك على أحسن ما يرام، وصحة حاسوبك كذلك الأمر، فما تراه هنا ما هو إلا انعكاس للأشكال الفخارية المذهلة التي لطالما اشتهرت بها كوريا، ولكن الآن على أفق عاصمتها.

ففي ناطحة سحاب مبهرة جاءت تحت اسم GT Tower، يمثّل هذا البرج الأحدث والأكثر تميزاً في أفق العاصمة سيئول بتوقيع شركة ArchitectenConsort الهولندية.

إلا أن الأشكال المتموجة التي تتراقص في سماء سيئول لن تكون الخاصية الفريدة الوحيدة التي تميز ناطحة السحاب هذه؛ إذ يتألق هذا المبنى بزجاجٍ عالي الفعالية وألواحٍ شمسية لتوليد الطاقة الكهربائية، إلى جانب مساحاته الداخلية المميزة بأنظمة التهوية الطبيعية، والتي سيكون من شأنها جميعها رفع السوية الخضراء للمبنى، في الوقت الذي يتمتع مستخدميه بخطة طابقيةٍ قابلة للتعديل ومداخل متراجعة عن خط صف السيارات، تسمح لمستخدميه بالدخول بسهولة دون أن يؤثر ذلك على حركة الشارع.

مما لاشك به أن أسطح الواجهة المتموجة تمثّل عامل جذبٍ قوي للمبنى، حيث تؤكد التموجات التي تبلغ إحداها 48 متراً، على سمات الجدار الزجاجي المستعار وأطر النوافذ العمودية، في الوقت الذي يتناقص فيه عرض الطوابق تدريجياً عند الحافة ليربط ويبرز مدى عمودية الدعائم الزجاجية.

ختاماً لا يمكننا تجاهل التأثير العضوي الواضح والجلي بمجرد النظر إلى البرج من مستوى الشارع، حيث يعمل المبنى على التخفيف من كتلة ناطحة السحاب الهائلة.

إقرأ ايضًا