هرم مقلوب يحتضن متحف هانوي

0

رحب سكان فيتنام المحليون بمتحف هانوي الذي صممته شركة Gerkan و Marg التي ربحت المسابقة الدولية عن تصميمها في عام 2005, حيث يعتبر هذا المتحف جديد من نوعه في تاريخ مدينة هانوي، عاصمة فيتنام. إذ تم افتتاحه مؤخراً باعتباره جزء من الاحتفالات الألفية في العاصمة, بحضور ممثلين عن الحكومة الوطنية والإقليمية, كما تمت دعوة وحضور كلاً من المعماريين الألمانيين Meinhard von Gerkan و Nikolaus Goetz وهما أعضاء في شركة GMP المعمارية, بالإضافة إلى Martin Göricke من شركة إنروس لاكنير المعمارية.

تبلغ مساحة هذا االمتحف 30,000 متراً مربعاً, حيث يمكن الدخول إليه من الحديقة من النقاط الرئيسية الأربع. كما تربط ردهة دائرية مركزية موجودة ضمن مبنى الساحة مستوى المدخل مع ثلاث مستويات مخصصة للمعارض, حيث تم تنظيمها لتشكل تراسات يزيد بروزها نحو الخارج كلما ارتفعنا نحو الأعلى، معطيةً شكلاً هرمياً مقلوباً مؤثراً بذلك على الزائرين الذين يشعرون وكأنهم يطفون فوق المناظر الطبيعية بمجرد نظرهم نحو الخارج.

يصل زوار المتحف إلى الطوابق العلوية بواسطة منحدرٍ ينزلق بشكلٍ حلزوني, حيث يعتبر هذا المنحدر ميزة المتحف المهيمنة على المكان, ذلك لأنه يمكّن الزوار من رؤية قاعة المدخل وساحة المعرض. ولما كان طابق الثالث مخصص فقط لأهداف المعرض, احتضن الطابق الرابع غرفاً للاجتماعات وأخرى للأبحاث, بالإضافة لوجود مكتبة ومجموعة مكاتب, أما المساحات المفتوحة فبقيت لتستوعب وبشكلٍ حصريٍّ المعارض الكبرى.

وبما أن شكل المبنى يعتمد فكرة الهرم المقلوب يكون أعلى طابق في الطوابق العلوية هو أكبرها مساحةً إذ تبلغ 92,4 متراً مربعاً, في حين تنقص مساحات الطوابق بشكلٍ تدريجيٍّ لتصل في الطابق الأرضي إلى ساحةٍ تبلغ مساحتها 42 متراً مربعاً. هنا لابد من الإشارة أن المتحف قد تم تصميمه ليقاوم الهزات الأرضية والرياح والزلازل, وذلك بتزويده بأربع مراكز متناظرة منتظمة بحيث تكون المسافة بين محاورها 8,4×8,4 متراً, وتتوضع هذه المراكز في زوايا الطابق الأرضي حيث توجد بيوت الأدراج إضافةً للمصاعد المخصصة للوصول العمودي.

ختاماً نذكر, إلى أن جميع الطوابق تتدلى من كتلة السقف بواسطة عناصر الشد الموجودة في الشبكة الإنشائية التي تبلغ أبعادها (109,2×109,2 متراً وارتفاعها 5 متراً) والتي تم إنشاؤها مباشرةً بعد إنشاء المراكز. وفيما يتعلق بكتلة السقف فقد تم صنعها من ألواح جدارية مصنوعة من الإسمنت المسلح وعوارض خشبية, فهذه الألواح الجدارية تربط المراكز الأربعة وتدعم جميع دعائم المبنى, أما الحواف والمناطق الداخلية لكتلة السقف فقد تم تنفيذها من أطر فولاذية، وذلك من أجل تقليل الوزن المعدوم.

إقرأ ايضًا