السمكة من رمزٍ مسيحي لرمزٍ معماري!

3

لا يسعنا عند النظر إلى تصميم هذه الكنيسة سوى التفكير بالسمكة؛ إحدى أهم رموز المسيحية، حيث يمتد خطان مقوسان ليشكلا ما يشبه جسد السمكة على طول المحيط المتعرج لقناة الري والحدود البرية، لكن الملفت للنظر حيال التصميم هو تطبيق الآية التي وردت في أشعياء 54:2-3 (وسِّعي أرجاءَ خيامِكِ واَنشُري سَتائِرَ مساكِنِكِ)، فقد نجح فريق J.J. Pan & Partners في تصميم كتلة إنشائية مقاومة للجهد باستخدام المقاييس البارامترية ثلاثية الأبعاد، وبالتالي الحيلولة دون ظهور أية تناقضات بالنظر إلى الخطين المقوسين.

فلتدعيم هذه الكتلة الإنشائية تم تطبيق كسوة مصنوعة من رقائق الألمنيوم، كما وتم نقش صليب أعلى الكتلة في إشارةٍ لمحبة المسيح في السماء وعلى الأرض، وبذلك سوف يمكن للجميع رؤيته على طول شاطئ البحر، إذ تقع كنيسة Suan-Lien بالقرب من إحدى الطرقات السريعة في تايبيه، التي تطل على المنطقة الجبلية والساحل الشمالي لتايوان.

كما ويرتفع السطح المنحني على طول الخط الساحلي، مما يعرقل وصول الرياح البحرية إلى المساحات الداخلية في الكنيسة، في الوقت الذي تكون فيه الكتلة؛ على شكل خيمة من الألمنيوم مفصولة عن الأرض بصرياً من خلال حواف مرتفعة، مفتوحة على المناظر الطبيعية الجميلة للحديقة من خلال جدار مستعار زجاجي.

أما الكتلة الرئيسة فتتكون من أنابيب مقوسة مصنوعة من الفولاذ يبلغ قطر الواحدة منها 40 سم وعوارض على شكل حرف H، مما أدى إلى تشكيل قبة على شكل سمكة في القمة، حيث تم تحديد هذه القمة باستخدام كتلة خفيفة الوزن على شكل مكوك لإنشاء نوافذ مقوسة على كلا الجانبين، في حين تتمركز الأعمدة الفولاذية على دعامات بهيئة أوتاد تكشف بوضوح عن تفاصيل أغطية تلك الأعمدة، وتقوم بربط كافة التفاصيل المفصلية.

ومن الملفت بأن الشبكة الفولاذية على شكل نجمة تمتد إلى الداخل لتشكل الإطار الإنشائي، حيث تم تجهيز المساحة المثلثية بألواح صوتية تسمح بإرجاع الأصوات، ولكن مسافة الثلاثة سنتيمترات بين الألواح المثلثية والأجزاء الفولاذية لا تسمح فقط بخفض الأصوات العالية، وإنما تقوم بتسليط الضوء على المكونات الإنشائية، حيث توفر الألواح الانعكاسية المثلثية المقوسة الظروف اللازمة لجوقة المرتلين في الكنيسة.

أخيراً نلاحظ بأن خطوط برج الجرس المستقيمة، عند المدخل، تتداخل فيما بينها صعوداً على شكل صليب، ففي الليل عندما يُلقى بالضوء على جدران الكنيسة المنحنية تتحول كنيسة Suan-Lien إلى خيمة معلقة بين السماء والأرض مع الصليب في الأعلى كرمزٍ روحي، بذلك لتغدو الكنيسة بذلك ملاذاً للمؤمنين ممن يبحثون عن السكينة ليلاً نهاراً.

إقرأ ايضًا