مركز الموسيقى الكندي: شموليةٌ وإبداع

0

بما أنه سيضم أجزاءً مختلفةً من بينها مركزاً تعليمياً للبحوث ومتحفاً واستديو تسجيل ومكان إقامة الحفلات الموسيقية الحية لدى إكماله المرتقب في عام 2013، سيخلق هذا المرفق مساحةً للبرامج الإبداعية المبتكرة للأشخاص من جميع الفئات العمرية.

وبالتعاون مع مؤسسة Cantos الموسيقية، تمثلت مهمة شركة Allied Works للعمارة في ابتكار مؤسسةٍ ثقافيةٍ جديدةٍ للاحتفاء بالإرث الكندي الموسيقي البارز، ولخدمة المجتمع الموسيقي الوطني من خلال مركزٍ ذو مستوى عالمي للإبداع والابتكار والاكتشاف الموسيقي.

وهنا يقول السيد Brad Cloepfil -المهندس المعماري الأمريكي ومؤسس ورئيس شركة Allied Works في مدينة Oregon في بورتلاند: على المستوى التصويري، تم تشكيل المشروع مع التركيز على “الأوعية الرنانة” أو الآلات المنظمة ضمن الأوركسترا الخاصة بمجموعات وبرامج المبنى الجديد.

ونحن نرى المبنى كله على أنه آلةٌ حقيقيةٌ، فهيكل المبنى مصمم بطريقة تسمح له بالإشارة إلى صناديق الآلات في جميع تفاصيله، بينما تتأثر الأشكال الأكثر تحرراً في الأجزاء الداخلية بالخصائص السمعية. وبالدخول إلى صالة العرض، سيجتاز الزائر عتبةً صوتيةً، وسيكون هناك صوتاً محيطاً بالمكان كله، فضلاً عن وجود منطقةٍ تفاعليةٍ سمعيةٍ أيضاً يمكن للزوار فيها أن يصدروا أصواتاً مختلفة بأجسادهم. وعلى النقيض، سيكون الصمت حاضراً كعنصرٍ رئيسيٍّ من المجال السمعي.

كما سقوم المشروع بدمج فندق الملك إدوارد التاريخي، ومنزلاً أسطورياً لموسيقى البلوز، وسيقدم مساحة 80,000 قدم مربع من أجل مساحة التعليم والأداء والتسجيل والعرض الموسيقي للمجموعة الناشئة لمؤسسة Cantos للموسيقى. هذا وسيحدد المرحلة الأولى من مشروع إعادة تطوير القرية الشرقية من Calgary وخلق مقاطعةٍ موسيقيةٍ جديدة في قلب المدينة التاريخي.

وسيتم ترميم المبنى الأصلي العائد إلى عام 1906 كلياً، مع الحفاظ على الملحق المؤلف من 5 طوابق والمبني من قبل مؤسس الفندق. حيث سيضم هذا الملحق المعاد تشكيله والإضافات الجديدة آلاف المساحات للأداء والبث والتسجيل والقيام بالتمارين.

ويضيف السيد Brad Cloepfil قائلاً: إن أول شيءٍ لفت نظري هو تعقيد الرؤية في وصف ما كان هدفاً للمركز الموسيقى الوطني. فرأيته عبارة عن الكثير من الأمور المختلفة، فهو لا يشبه أي شيءٍ سمعت به من قبل، وهو برأيي مؤسسةٌ غير قابلةٍ لحمل أي اسم. فهو ليس مجرد متحفٍ أو مساحةٍ للأداء، وإنما يمتلك نادي موسيقى البلوز هذا متصلاً به ــوهذا ما يمثل رؤيةً بعيدة المدى.

وأن تكون جزءاً من عملية ابتكار مؤسسةٍ جديدة ليس أمراً يمكنك مصادفته كل يوم. فعليك أن تعيد تخيل المؤسسة عدة مرات، ولكن عليك أخيراً أن تبتكر إحداها في الواقع، وهذا هو مانفعله نحن. حيث نبتكر مكاناً يتعلق بأجزاءٍ موسيقيةٍ كثيرةٍ في الوقت نفسه، ويحتشد في مكان متماسكٍ في Calgary، مما مثَّل تحدياً مذهلاً.

ويبقى أن نذكر أن مساحة الموقع هي 2,316 متر مربع، في حين أن مساحة البناء هي 2,196 متر مربع ومساحة الأرض الإجمالية هي 8,387 متر مربع .

إقرأ ايضًا