أبرشية Santa Monica رمز التوحيد في مدريد

4

وأخيراً فقد تمت الموافقة على الطلب الذي تقدم به Vicens & Ramos لتنفيذ المبنى الخاص بأبرشية Santa Monica في اسبانيا، حيث حاول المصممين الالتزام بالتوجيهات والاحتياجات الموضوعة من قبل مجلس الأبرشية التي تصر على أن يتضمن المبنى مكاتب الأبرشية بالإضافة إلى الكنيسة ومسكن الكهنة.

ويتميز مبنى الكنيسة بوقوعه في وسط الفوضى التي تعم الجو العمراني المحيط، حيث يبدو متفرداً عن بقية الأبينة وشاهداً حياً على الجو الروحاني الذي يعم أرجاؤه الداخلية، ليمتد هذا الجو ويطغى على المراكز العمرانية والاجتماعية التي تحيط به.

ومن الجدير ذكره أن التصميم العام يتأثر بمفهوم التوحيد بشكلٍ رئيسيٍ، حيث يظهر المبنى طويلاً وضيقاً وفي نفس الوقت مقوساً ليتناسب وتصميم الشارع الموازي له ذو الطابع الغربي، في حين تم اقتطاع الجزء الشمالي الشرقي منه على نحوٍ واضحٍ للعيان، ليكون بذلك أشبه ما يكون “بالانفجار..إنه السكينة التي تعقب ذلك الانفجار” على حد تعبير المصمم، أما المنحوتة إلى الشمال من التصميم فتشابه هيئة يدٍ مفتوحةٍ للسماء طلباً للضياء.

أما من ناحية التصميم فنلاحظ أنه يتألف من بنائين الأول مخصص للكنيسة وإلقاء المواعظ والكنيسة اليومية، يتخلله رواق معمد يبدأ مع مدخل المبنى مصنوع من الفولاذ، أما الثاني فمصنوع من الاسمنت المدعم تم تخصيصه كمسكنٍ يضم غرف الكهنة، وقد تم استخدام فولاذ corten لإكساء كلا البنائين لخلق ذلك الاحساس السائد بالتوحيد.

ويسترعي انتباه الزائر تطابق الواجهة الشمالية والجنوبية باستثناء القسم الذي يضم مكاتب الأبرشية، حيث ينعطف الوجه الشمالي مشكلاً مركز الدخول الرئيسي عند صحن الكنيسة الذي نصل من خلاله إلى قاعة High Chore التي تتسع لحولي 77 شخصاً، والتي تم تزويدها بنفس نظام الإضاءة الذي نراه في صحن الكنيسة.

 أما القاعات العمومية اليومية فتنعطف باتجاه  Avenid de la Integración في حين تقابل غرف نوم الكهنة الشارع الفرعي.

إقرأ ايضًا