كوريان تصل في جولتها العالمية إلى قلب العاصمة اللبنانية

3

لأنها عاصمة الأناقة والانفتاح في المشرق العربي، ولأن اسمها ارتبط وما يزال يرتبط بالإبداع والأعمال الخلاقة، تباهت مدينة بيروت مؤخراً بتدشينها لمتجر كوكجيان للمجوهرات وسط سوقها، والذي لم يتوقف تأثيره المبهر على الباعة المنافسين والمتسوقين وحسب، بل تعدّاه ليدوّي صداه في مختلف الأوساط المعمارية العربية والمحلية.

فبتصميمٍ بتوقيع شركة SOMA المعمارية يمتد المتجر بمساحةٍ ضيقةٍ ومتواضعة نوعاً ما، 46 متراً مربعاً، ولكن مفتوحة تماماً، تم تطويرها بحيث تذكّر مستخدميها بصورة صناديق المجوهرات البيضاء والفاخرة وتحافظ في الوقت ذاته على الإحساس المعاصر للغاية والبسيط.

لتحقيق ذلك اختار المصممون مادة بناء يترادف اسمها مع كافة متطلبات التصميم المعاصرة… الأنيقة… والفاخرة.

إنها طبعاً أسطح كوريان عالية التقنية من دوبونت، والتي تم استخدامها بهدف خلق تأثيرات استثنائية على جدران المتجر بالاعتماد على نظامٍ برمجيٍّ خاص بالتصميم البرامتري وبحرفيةٍ لطالما ارتبطت بصنعة الأحجار الكريمة المعروضة في هذا المكان.

فبالإضافة إلى أشرطة كوريان الواضحة في الصور بلونها الأبيض الصافي، الذي يغطي بطريقةٍ مذهلة كامل أسطح المتجر، بما في ذلك السقف المميز، تم استخدام مفروشات أخرى مصنوعة من أسطح كوريان أيضاً من دوبونت، والتي تم الاعتماد على Tribu Design من بيروت لتنفيذها. ولم يتوقف اتكّال المصممين على هذه المادة عند هذا الحد؛ إذ تمت صناعة صناديق العرض من نفس المادة. فلدى تجوالك في هذا المتجر ستتمكن من استكشاف تلك الأعمدة الأنيقة الغامضة، التي تزيد قطع العرض جماليةً في نافذة العرض الأمامية للمتجر.

ولا يسعنا الحديث عن المتجر دون التطرق إلى طاولة الاستقبال الضخمة الناعمة التي تتوسط المساحة المفتوحة، متناقضةً مع الجدار المثلّم وشرائط السقف المتعددة. والجدير بلفت النظر هنا هو صناعة هذه الطاولة أيضاً من أسطح كوريان عالية التقنية، ودمجها لحلول إنارة تؤكد على الشكل الهندسي وصفاء البيئة البيضاء.

يمكن لكل من يزور هذا المتجر أو حتى يتصفح الصور الخاصة به أن يدرك مدى مرونة وارتفاع مستوى أداء أسطح كوريان التي تنتجها شركة دوبونت، فهي تقدم إمكانيات تصميم استثنائية، كما تفسح المجال أمام آفاق أخيلة المصممين ليعبّروا بكل حرية عن أفكارهم الإبداعية الفريدة.

أما عن اختيار شركة SOMA لأسطح كوريان من دوبونت فقد جاء نتيجة اختبار ودراسة كل تفصيل من تفاصيل التصميم بحيث يجذب الزوار والزبائن عبر التصميم الخلاق والأجواء الدافئة التي تخلقها، والتي جاءت هنا بحلةٍ بيضاء صافية، ولكن في الوقت ذاته ساحرة وأنيقة. إذ يلتف المتجر بأكمله بسحابةٍ من أسطح كوريان البيضاء التي تم حشر الأضواء بين شرائطها العمودية، وذلك بهدف تعزيز جماليتها وتقديم تأثيرٍ بصريٍّ مبهر للمساحة.

وفي النهاية يبدو أن SOMA قد حققت هدفها في خلق مساحةٍ طولانية تجسد تماماً أناقة وقيمة المجوهرات العالية… بتعبير آخر، إنه فعلاً كنزٌ تصميمي… ليس مخبأً وإنما مكشوف على عامة الناس.

إقرأ ايضًا