لمن يرفض التخلي عن الأقراص المدمجة

0

لم يعد يختلف أحد حول حقيقة تلاشي استخدام الأقراص المدمجة أو الـ CDs مع الوقت؛ فيوماً ما ستختفي هذه العناصر من حياتنا اليومية لتواجه قدرها المحتوم في مكبات النفايات السامة العائمة والمدفونة أو المكشوفة في الهواء الطلق.

لذا وتفادياً لهذا المصير المروّع للأقراص نفسها ولبيئتنا الغالية، قامت كلاً من المصممتين إليس موران وكليمانس إليارد بابتكار هذه التركيبة الفنية، المعمارية، والبيئية في نفس الوقت، والتي تتربع في قاعة أوبرفيليه في مركز Centquatre في العاصمة الفرنسية باريس.

يكمن الهدف من هذا المشروع في زيادة الوعي البيئي لدى عامة الناس، وتحت اسم WasteLandscape تتألف هذه الكثبان من 65 ألف قرص مدمج تغطي جميعها مساحة 500 متر مربع.

أما إن خطر ببالكم سؤال حول مصدر كل هذه الأقراص، نعلمكم هنا بأن المصممتان قد جمعتا هذا الكم الهائل من الأقراص عبر حملة تبرعات تقدم فيها عامة الناس بما لديهم من مخزون أقراص تالفة، إلى جانب استعانتهم بأقراص قديمة غير مباعة لطالما بقيت منسيةً في المتاجر، وجاء اليوم دورها، ليتم فرزها وفيما بعد ربطها يدوياً بأسلاك لتشكل هذه التلال الضخمة المثيرة.

الجدير بالذكر هنا أنه سيتم عرض التركيبة في ساحة المركز حتى العاشر من أيلول، وبعدها ستقوم بجولات في عدة مواقع، قبل أن تطرأ عليها عدة تغيرات لتتم في النهاية إعادة تدويرها كلياً إلى بولي كربونيت.

وفي الختام ننوه إلى أن كلاً من إليارد وموران قد عملتا سويةً منذ عام 2009، ولكن اليوم ومع WasteLandscape قد توصلتا إلى إنجازٍ يجمع الفن المعاصر مع تنسيق الحدائق والاهتمامات البيئية.

إقرأ ايضًا