استديو للتصوير السينمائي يقوم على أنقاض هنغارٍ للطائرات

0

بناءً على رغبة مالكيه، تم تحويل هنغاراين للطائرات في محطة Coast Guard السابقة في كاليفورنيا إلى استديو للإنتاج السينمائي، وبتوقيع فريق عمل شركة Kanner Architects بالاشتراك مع معماري Lorcan O’Herlihy Architects، تم الإعلان مؤخراً عن تصميمٍ فريد لاستوديو Performance Capture.

حيث تم تصميمه بوحيٍ من آلية عمل الاستوديو وبكثيرٍ من الملامح التي نراها عادةً في مواقع التصوير السينمائي، وبالأخص بالاعتماد على مفهوم “strange loop” وهو مصطلحٌ مألوف بالنسبة لصانعي الأفلام، والذي يُستخدم لوصف الحركة خلال المساحات المرتبطة على هيئة شبكة، على نحو ٍيجد المرء نفسه يصل في النهاية إلى حيث بدأ.

عبر نظام عرضٍ جداري والذي من شأنه أن يطوّق عدّة أقسام في دائرة ٍمغلقة متتابعة، نلاحظ وجود العديد من أقسام الإنتاج ومجموعة من الأقسام الفنية والتي تستطيع بدورها أن ترتبط مع بعضها البعض جيئةً وذهاباً على نحوٍ غير خطيّ.

حيث تم تصميم الاستوديو مع مراعاة تأمين مستوى ًمعين من الإضاءة وأنظمة التحكم بالصوت، من خلال ابتكار مجموعة من “الغرف المظلمة” المخصصة للتصوير السينمائي وتظهير الألوان وعرض الأفلام والتي تتمحور حول مركزٍ واحد، بينما تم ابتكار مناطق أخرى والتي تسمح بإدخال الضوء الطبيعي من الخارج وتقوم وبالتزامن بتأمين مساحة مفتوحة عملية.

كما وتقوم المساحات الموجودة المتمحورة حول مركز الاستوديو بزيادة كفاءة التوزيع وتأمين طابع ملوّن غير موجود عادةً تبعاً لحساسية شاشات الكمبيوتر، بالإضافة إلى ذلك فإن هذه الأقطاب العمودية تقوم بدمج الطوابق وتعزّز من تجربة ارتفاع الهنغارات عن مستوى الأرض.

أما نظام العرض الجداري فيتألف من ألواحٍ فولاذية ممغنطة وتبلغ أبعاده 11×17، والذي يقوم وبشكلٍ ديناميكي بتعزيز تواصل آلية العمل في استديو Performance Capture، بينما يقوم بتسهيل العمل في بيئة عملٍ تتطلب الحركة المستمرة، وفي النهاية تساعد الستارة الرمادية ثلاثية الطيات على تأمين تحكمٍ أفقيٍ مرنٍ بالإضاءة على طول اليوم.

إقرأ ايضًا