لمسات بسيطة تقلب فراغاً داخلياً رأساً على عقب

9

عملت الشركة المعمارية البولندية moomoo architects على قلب صالون تصفيف الشعر Hair salon قالباً لا قلباً بأن بقي لتصفيف الشعر ولكن أضافت إليه مساحاتٍ لعرض الملابس ومساحاتٍ للانتظار وغرفٍ لتبديل الملابس مع بعض لمسات الديكور التي زادته جمالاً وعمليّة.

عمل المصممون على إضافة أعمدةٍ من المرايا وبعض الجدران المائلة ومتجرٍ للملابس في قلب الصالون الواقع في وارسو ببولندا دون أن يقوموا بتغييرٍ جذريٍّ في المكان، بل كان عملهم مجرد تلاعبٌ بالديكور وبحجم الستائر والجدران وطريقة توزيعها في المكان.

طبعاً كان للمرايا التي تحملها الأعمدة فائدتها لمصففي الشعر كما للمتسوقين، أما الجدران المائلة فتنقسم أفقياً بحيث تخلق رفوفاً للمنتجات بالإضافة إلى مغاسلٍ يستخدمها مصففي الشعر. في حين تنزل من السقف بعض القضبان لتعليق الملابس، وتُخفي الستارات البنفسجية غرف تبديل الملابس خلفها.

يذكر المصممون بأن طلب العميل كان محدداً بأنه أراد إضافة مساحة محلٍ تجاريٍّ إلى الصالون، وبهذا عملوا على أن يكون للصالون وظيفةً ثانية. هذا دوناً عن كونه يضم مساحة عرضٍ لعرض أعمال وتصاميم المصممين البولنديين الشهيرين.

ومن المتعارف عليه أن للمرايا دورها في خداع البصر وإعطاء شعورٍ بالسعة والانشراح، وهذا تماماً ما فعلته المرايا الموجودة على الأعمدة، إذ كان لها دورها في مضاعفة المساحة بصرياً لتخلق عدة مناظير توحي باتساع المكان وتنوعه، دوناً عن الفائدة التي تمنحها للمتسوقين في رؤية ما يختارونه ولمصففي الشعر في رؤية ما يُنجزونه. وبهذا فقد خلق الديكور الجديد رحابةً في المكان زادت من مساحات الانتظار على طول النوافذ كما في المدخل أيضاً.

وقد لبت moomoo طلب عميلها في أن أنجزت كل ما أراده ولكن بلمستها الخاصة التي تتميز بحبها للتصاميم الحديثة بما فيها المساحات الواسعة البسيطة والبعد عن الزخرفة وحب الأسطح الملساء والاتحاد اللوني. فكان الصالون ذا طابعٍ فريدٍ متميزٍ يلائم كل الوظائف التي يحتويها.

إقرأ ايضًا