متجر 2.MOOD…مزاجٌ من نوع خاص

0

انتهى المصمم الداخلي Ville Lausmäe من أبناء استونيا وصاحب شركة VLS Interior Architecture للعمارة الداخلية من تصميم داخل متجر 2.MOOD في مدينة Tallinn في استونيا أيضاً، والذي يمكننا أن نراه على حد تعبير Lausmäe “كبناءٍ هندسي يحاول أن ينشر معالم الغرفة الأصلية”.

ويقبع متجر 2.MOOD على مساحةٍ صغيرةٍ جداً والتي لا تتجاوز 110 م2، ويضم في أرجائه مختلف الماركات، مما أعطى Lausmäe الحرية الكاملة لتغيير المساحة على النحو الذي يحب، دون أن تقيده ماركة معينة دون الأخرى، وعلى العكس تماماً فقد كان من المفضل أن يبتعد تصميم المتجر عن أيٍ من العلامات التجارية التي تباع فيه، والتي تمّ عرضها بعدلٍ وإنصاف على حدٍ سواء، ولهذا السبب لم يتم الإفصاح عن قائمة الماركات التي يضمها المتجر حتى جاء افتتاحه.

وفي هذا السياق حاول Lausmäe أثناء قيامه بعملية التصميم الداخلي بتجربة نفس الشيء، والتي كان يدور محورها حول سؤالٍ واحد؛ كيف يمكن للعديد من السلع أن تندرج تحت سقفٍ واحد، وكيف ستبدو يا ترى؟

وجاءت الفكرة بأن يكون لداخل المتجر تأثيره الخاص على “مزاج” الزبون، بغض النظر عن السلع المعروضة، فلو أراد مالك 2.MOOD أن يتوقف مثلاُ عن عرض هذه السلع والبدء بعرض شيءٍ آخر، وربما بعيداً عن الملابس، سيبقى المكان بنفس “المزاج”.

حيث يمكن للداخل أن يعرض أي شيء، لأنه يستمد وجوده من ذاته ولا يحاول أبداً أن يمثل أي شيء عداه أو عدا “المزاج” الذي يخلقه للزائر، إنه يتفرد وحيداً وينحصر تأثيره إلى الداخل، فلا مجال للتواصل مع أي من الأبنية حوله، فهو محور كل شيء وينحصر تركيزه على جلب الزائر إلى عالمه الخاص.

ويبدو ذلك واضحاً بالنظر إلى الجدار اللامع وأشكال السقف المصنوعة من ألواح بلاستيكية بيضاء مضيئة وخضراء منفصلة عن الأرض، والتي تحاول تشويه الغرفة المربعة وجدرانها المستقيمة إلى شيء ما يصعب إدراكه، الأمر الذي يثير الانتباه ويجعل زبائن 2.MOOD يقفون طويلاً لتأمله في كل مرة.

ويشكل السقف المتشابك مع الجدار الخلفي محور تصميم “البناء الهندسي” وأهم جزء فيه، والذي استطاع أن ينشر معالم الغرفة الأصلية، أما وبشكل عام يمكننا القول بأن الهدف من وراء تصميم داخل المتجر الفريد هو خلق منحوتةٍ فنيةٍ متفردةٍ لا تخدم فقط كغرفة عرض للملابس.

فقد استطاع فريق العمل بزعامة Lausmäe أن يقلب الغرفة رأساً على عقب ويعطيها “مزاجاً” خاصاً، إنه بالفعل متجرٌ مميز تتعدى وظيفته عرض الأشياء لمجرد بيعها..فهو يزود الزبون بانطباعٍ مكانيٍّ غير مألوف.

إقرأ ايضًا