وكالة هول آند بارتنر تهدم مكاتبها في بروكلين

0

قامت وكالة هول آند بارتنر، إحدى أهم وكالات البحث والاتصالات في الولايات المتحدة الأمريكية، مؤخراً بهدم مكاتبها الحالية والتخلص من الألواح الخشبية القديمة التي كانت تغطي الجدران والأرضيات، وكلها عزمٌ على خلق مساحةٍ مفتوحة مرنة، حيث قامت في سبيل ذلك بتكليف فريق Fabrica 718 من بروكلين، بالاشتراك مع المصمم Corey Yurkovich مؤسس شركة Time & Materials ومقرها نيويورك.

ولكن الأمر لم يقتصر على خلق مساحةٍ مفتوحة فقط، فقد قامت جهتي التصميم برفد المكتب الممتد على أكثر من 15 ألف قدم تربيعي والقابع في الطابق التاسع عشر من مبنى يتوضع في قلب نيويورك، بقاعاتٍ للاجتماعات وأخرى للاستراحات، فضلاً عن مساحة مرنة للاحتفالات.

أما النقطة الأبرز في التصميم فتكمن في التجهيزات الضوئية في السقف، حيث جاءت هذه التجهيزات على نقيض تجهيزات العزل التقليدية الرتيبة، التي كانت تستخدم فيما مضى، واستطاعت خلق اتصالٍ بصري في المساحة، وكذلك الأمر بالنسبة للرسوم الغرافيكية على الجدران، التي استطاعت بدورها أن تنعش مكاتب الوكالة من جديد.

وكأنها شبكة من شبكات الإنترنت… سوف تشرح هذه الرسوم للرائي المزيد عن عالم الاتصالات والابتكار، وأكثر من ذلك، سوف تشغل الرسوم الملونة أداةً تصويرية لآلية عمل الوكالة وانتشارها في كافة أنحاء العالم… والفضل طبعاً لأنامل فريق WSDIA للتصميم الغرافيكي التي خطت وأبدعت.

وعلى الرغم من الميزانية البسيطة التي رصدتها هول آند بارتنر لهذا المشروع، نجح فريق العمل بتحقيق أماني الوكالة، وذلك بالاستعانة بتصاميم قديمة قام بابتكارها مصممون محليون ممن تعاملت معهم الوكالة فيما مضى، ويظهر ذلك جلياً بالنظر إلى الجدار الخلفي الذي تم تلوينه بألوانٍ مختلفة، حيث حافظ هذا الجدار على كونه عملياً كما السابق، ولكنه بات منذ الآن مزداناً بأجمل الألوان.

ويسترعينا أخيراً الجدار الشبكي التقليدي في مساحة الاحتفالات، والذي سمح لطاقم العمل بتعليق الإعلانات والقرارات بمنتهى السهولة، في الوقت الذي أمّنت فيه الأشجار العشرون الكبيرة، والتي تم زرعها في كافة أرجاء لمكتب، نفساً طبيعياً على أجواء المكتب المحمومة.

إقرأ ايضًا