الماضي يرمي بظلاله على فندق La Purificadora

2

يقع فندق La Purificadora في مدينة Puebla في المكسيك، ويعتبر جزءاً من خطة Paseo San Francisco التاريخية، التي تهدف إلى الحفاظ على التراث التاريخي الذي يجب أن نتعامل معه بكل احترام، ولذلك فقد ارتأى فريق العمل في شركة Legorreta + Legorreta تضمينه في المشروع الجديد، فمبنى الفندق الحالي لم يكن سوى مصنعٍ للثلج حيث تتم تعبئة المياه في زجاجاتٍ بعد أن تتم تنقيتها.

آخذين هذا في عين الاعتبار قام الفريق بإطلاق لقب Hotel La Purificadora أي فندق تنقية المياه على مشروع فندق البوتيك هذا الذي يضم بدوره العديد من المرافق ابتداءً من غرف المنامة الستة والعشرين ومتجر في منطقة الاستقبال ووصولاً إلى المطعم والحانة وقاعات الرقص والحفلات وانتهاءً إلى الفناء الذي يرتفع حتى أربعة طوابق.

وهنا لابد لنا من أن نشير إلى أن فندق La Purificadora يضم العديد من غرف الاجتماعات والمكاتب إلى جانب وسائل الترفيه والاستجمام التي تتنوع بين بركة السباحة والتراسات الخاصة بعقد الاحتفالات والحفلات الخاصة، بالإضافة إلى النادي الرياضي والجاكوزي وغرفة التدليك والمساج.

ويتألف المشروع الذي يقبع على مساحة 32,290 قدم تربيعي، من ساحة جانبية كبيرة يحيط بها مبنىً على شكل حرف L في كل طابق من طوابقه؛ فيشغل الطابق الأرضي غرفة المعيشة على طول المطعم والبار والمتجر في ردهة الاستقبال، أما في الطابقين الثاني والثالث فيبقى مساحة فارغة تقوم بالتوزيع بين الغرف، في حين يقوم في الطابق الرابع بتطويق منطقة الاستجمام.

ومن جهةٍ أخرى، فقد تمت تغطية ارتفاع الساحة بسقف فريد، في الوقت الذي تم إكساء الواجهات بنفس كسوة المبنى القديم أي الجص والحجر على كامل الارتفاع. وبشكلٍ عام، تم استخدام الحجر من البناء القديم بالإضافة إلى الخشب القديم أيضاً والذي يتعارض والمواد المعاصرة مثل الزجاج والفولاذ، والتي تم دمجها في التصميم الجديد إلى جانب أحجار الأرضيات في غرف النوم والعقيق اليماني في غرف التواليت.

وأخيراً فلقد استحق الفندق الفريد جائزة المعهد الأمريكي للعمارة AIA عن فئة التصميم الداخلي في عام 2007 بكل جدارة، حيث نلحظ العناية الدقيقة بتفاصيل عملية تجديد المبنى القديم، وتجدر بنا الإشارة إلى عثور علماء الآثار على قطع زجاجية تعود إلى عصور مضت، والتي تم إقحامها على نحو رائع في الرسم البياني لفندق La Purificadora.

إقرأ ايضًا