برج الكويت..ألف متر ومتر في قلب مدينة الحرير

0

يؤكد المعماريون القائمون على خطة إنشاء برجٍ بارتفاع 1,001 متر في الكويت بأن المشروع ما زال يستمر قُدماً داحضين كل الإشاعات التي عزت البطئ في تنفيذه إلى العجز المادي والتي تكهنّت بتوقف المشروع.

ويُعلق Eric Kuhne مدير الشركة المعمارية القائمة على المشروع، أنه رغم بطئ التقدم في مشروع “مدينة الحرير” في الكويت بسبب الأزمة المالية وفترة الانتخابات في الدولة، إلا أنه لا توجد إشاراتٌ أو أدلةٍ توحي بأن المشروع قد أُلغي. ويقول: طالما أننا مهتمون فكل شيءٍ يستمر قُدماً.

كما يُضيف: واضحٌ أننا بطئنا العمل بسبب التغييرات البرلمانية القائمة الآن في الدولة، ولكننا نتصرف على أن كل شيءٍ على ما يُرام. فلم نتلقى أية تعليماتٍ لإيقاف العمل أو ما شابه.

ومشروع إقامة البرج بارتفاع كيلو متر هو جزءٌ من خطة تطويرٍ ستمتد على مساحة 250 متر مربع على الساحل الكويتي والتي ستضم مطاراً جديداً وقطاعاً تجارياً وآلاف المنازل الجديدة والمكاتب والوحدات التجارية لتكلّف ما يقدّر بـ 94 بليون دولار أميريكي.

كانت الحكومة الكويتية قد وافقت على المشروع عام 2008 ليبدأ العمل به قبل الأزمة المالية فتم إنجاز بعض العمل حينها. ويذكر Kuhne بأن شركته Civic Arts منشغلةٌ الآن بنقاشاتٍ حول تخطيط وتصميم المشروع.

ويؤكد: مازلنا نحاول اكتشاف أفكارٍ تصميميةٍ للمشروع، ولكننا بالأغلب نعمل على مرحلة التخطيط وعلى الصعيد السياسي. من العدل أن نعترف بأن الحالة الاقتصادية أثرت على عملنا وبطأته ولكنها لم توقفه. ومازلنا نستأنف أعمالنا وكأن شيئاً لم يكن.

إذا ما استمرت خطة التطوير كما هو مخططٌ لها فإنها ستضم ما يزيد عن 700,000 شخص موفرةً ما يقارب 450,000 فرصة عمل جديدة. ومن المقرر للمجمع أن يتم بناؤه عبر الخليج الكويتي ليربطة بمدينة الكويت جسرٌ بطول 23,5 كيلو متر.

ومن الجدير بالذكر أن خطط الكويت لمدينة الحرير هي الأكثر لفتاً للأنظار إذ أنها ستكون مدينةً رائعةً تُبنى خلال مدة 25 عاماً وتتسع لـ 700 ألف نسمة، ليبرز في منتصف مخططها أطول برجٍ في العالم ليرتفع لألف مترٍ ومتر سارقاً لقب البرج الأطول من كل من سبقوه في تورنتو وتايوان ودبي وجاكرتا.

إقرأ ايضًا