بناء المركز الثقافي البريطاني في دبي لا يشبه دبي

5

ببناءٍ ديناميكيٍّ ومرنٍ ومستدامٍ وذو تكلفةٍ منخفضة تستقبل دبي المركز الثقافي البريطاني على مساحة 1200 مترٍ مربعٍ من تصميم شركة Aedas architect. وهو البناء الذي يحقق متطلبات المركز الثقافي البريطاني في الإمارات العربية المتحدة، فهو يعرض صورةً لبريطانيا المعاصرة في قلب دبي العربية، كما أنه سيكون علامةً مميزةً لمدينة دبي بشكلٍ عام. ويضم المركز مرافق تعليمية هامة مثل عشرة غرف دراسةٍ ومكاتبٌ لدعم الأعمال الإبداعية ومساحةٌ كبيرةٌ للموارد والمصادر.

وقد كان التحدي الحقيقي في هذا المشروع أنه بناءٌ بسيطٌ في إمارةٍ تعمها المشاريع العملاقة، وأنه ذو تكلفةٍ متواضعة أمام مبانٍ كلفت ثرواتٍ طائلة، ومع ذلك فله هدفٌ سامٍ وعليه أن يخلق تأثيراً ويترك انطباعاً مميزاً. فكان لابد لشكله أن يخلق تأثيراً نظرياً مستحسناً لأقصى حدٍ بالنسبة للزبون دامجاً فيه صورة بريطانيا المعاصرة. وقد تم تحقيق ذلك بالحفاظ على الطابق السفلي بسيطاً منخفضاً وبجدرانٍ بيضاء، مع التركيز الكامل على شكل الواجهة.

ومن الملفت للنظر أن كل تفاصيل التصميم تحتفي بمناظر الإمارات الخلابة، فتستحضر لون الرمل بالعروق الذهبية التي تزين الواجهة، وترمز لآبار البترول الناضحة بالشلال الذي ينبثق من المبنى مترقرقاً لامعاً يلقي التحية على معالم الإمارات وطبيعتها. ثم ينتهي الشلال بواحةٍ ساكنةٍ هادئة لتذكر هذه المدينة الناشطة بعبق سكون الماضي.

أما الشعور المرتبط بدبي بأن كلّ شيء شاهق الإرتفاع، فقد تم تحقيقه في هذا المبنى البسيط بحسٍ درامي ركز على إطالة اللافتات التي تتدلى من القمة على الواجهة. فهذه اللافتات بالإضافة إلى الهدف الوظيفي من وضعها تقوم بخلق شعورٍ خياليٍّ بأن المبنى مرتفع بل وشاهق في موقعٍ ضخمٍ كهذا.

ومن أهم مشاريع شركة Aedas architect في دبي الآن برج Pentominium و GMPA Force Headquarter و Evangel College وBothwell Plaza ومترو دبي طبعاً.

إقرأ ايضًا