البراري في قلب صحراء دبي…من أجمل الأماكنٍ على الأرض

4

في خضم ما تشهده دبي من إعمارٍ سريعٍ لمدنها المتنامية نجد أن مشروع البراري السكني على وشك التميز على أقرانه من المشاريع السكنية في دبي رغم كونه لا يزال في أطواره الأولى. ويتقدم مشروع إنشاء البراري السكنية في ناد الشبا بدبي بخطواتٍ واسعةٍ يومياً رغم الركود الإقتصادي الذي يعم دبي وذلك بإشراف شركة Al Barari Firm Managemen.

فحوالي 70% من المنازل التي لازالت في مراحل بنائها الأولى قد تم بيعها، وما يقارب الـ 33 وحدة سكنية سيتم تسليمها لقاطنيها قريباً. وبالطبع لا يخفى السعر الخيالي للمنازل في البراري الذي يتراوح بين 20 إلى 50 مليون درهم إماراتي.

وهنا يعلق محمد بن زعل، الرئيس التنفيذي لمشاريع البراري قائلاً: على الرغم من انخفاض معدل المحادثات والإتفاقيات التي أجريناها العام الماضي، إلا أننا شارفنا على بيع عُشر منشآت البراري في السوق الثانية، حيث يدفع المشتري قيمة العقار قبل الانتهاء من بناءه، وذلك رغم التذبذبات الهامشية التي تدور حول الأسعار.

ويتابع قائلاً بأن: هذا يزيد من تقييم البراري في السوق العقارية. حيث قرر المستثمرون وضع تقيمٍ حقيقيٍّ دقيق لقيمة ممتلكات وعقارات البراري يساعدنا في وضع إحصائيات مستقبلية لما بعد إتمام المشروع. ولا زلنا نشهد يومياً إقبالاً على الحياة النباتيةٍ البرية التي نقدمها في مشروعنا.

وتمتد البراري حتى الآن على مساحة 14,2 مليون قدمٍ مربعٍ وتغطي الأبنية عشرين بالمئة منها فقط. ويؤكد القائمون على المشروع بأن كل هذا الإنجاز إلى الآن لا يرزح تحت وطأة أي دين، وهذا ما سيساعد المطورين على إكمال العمل في المشروع خلال فترة الكرود أو فلنقل الهبوط المادي الذي تعانيه دبي. كما تؤكد الشركة أيضاً بأنها جمعت المستثمرين والمشترين بعقودٍ تحميهم خلافات التقلب.

ولا يمكن وصف البراري بأقل من كونها قطعة من الجنة على الأرض، أراضٍ خضراء شاسعة تزين الفلل جنباتها بأفخم وأرقى ما يمكن أن يتخيله المرء، ويكفي أن نذكر بأن هذه الجنة انبثقت من قلب الصحراء لنقف مشدوهين أمام عظمة ما يمكن أن يصنعه المرء عندما يجتمع المال والإبداع معاً.

إقرأ ايضًا