تنفيذ البناء: أعمال التسليح

5

لم يدخل الحديد في صناعة العقار إلا بعد القرن الثامن عشر، حيث استخدم الحديد على شكل قضبان تسليح ومقاطع مشكلة كأعمدة وجسور وصفائح. ويكثر استخدام نوعان من القضبان في حديد التسليح، الأول متوسط المقاومة يعرف في السوق باسم حديد شد أربعين، والنوع الثاني هو الحديد عالي المقاومة ويعرف باسم حديد شد ستين. وينصح بعدم الخلط بين النوعين في عنصر إنشائي واحد.

ويورد الحديد إلى الموقع بأطوال تتراوح بين ستة إلى اثني عشر متراً وتقص بالطرق اليدوية بإستخدام المقصات أو بالطرق الميكانيكية بالصاروخ الكهربائي. ويتم ثني القضبان حسب التفاصيل الإنشائية المبينة على جدول تفريد الحديد في المخططات. ويجب التنبه إلى الأمور التالية عند تنفيذ أعمال التسليح:

1. يتم توريد قضبان التسليح إلى الموقع بالأنواع والأطوال والأقطار ودرجات القوة المطلوبة ولا يجوز الاجتهاد في استبدال قطر بآخر حسب المتوفر إلا بموافقة المهندس.

2. يتم تنظيف القضبان من قشور الصدأ أو من الشحوم والزيوت باستعمال فراشي السلك أو المذيبات الخاصة أو أية طريقة أخرى مناسبة يوافق عليها المهندس قبل القص أو التشكيل والتركيب.

3. تتم عمليات الثني على البارد دون لهب أو حرارة.

4. يحظر تعديل القضبان بعد ثنيها.

5. يتم ربط القضبان بإستخدام الأسلاك الفولاذية السوداء التي لا يقل قطرها عن واحد ونصف ملميتر باستعمال الكماشة الخاصة بذلك.

6. يتم استخدام الكراسي (البسكوتات) البلاستيكية أو القطع الإسمنتية الخاصة بذلك لضمان ضبط سماكة الغطاء الخرساني حول القضبان.

7. يجب تفقد أعمال التسليح المنفذة قبل الإيذان بالصب وذلك بالمقارنة بما هو وارد على المخططات وبموافقة المهندس.

ويجب التأكيد على ضرورة حماية قضبان التسليح التي تبرز فوق منسوب العقدة الأخيرة من الصدأ والعبث، لذا ينصح بالبناء حولها بخرسانة قليلة التماسك بنسبة واحد إلى عشرة مثلاً، لضمان سهولة الكسر عند الحاجة إلى التشريك في حالة التوسع العمودي.

إقرأ ايضًا