فكرة قد تمنحك منحة جامعية

8

فكرة قد تمنحك منحة جامعية

 

ادارة المسابقة الاكثر تميزاً في العالم شاركت بوابتنا العربية للأخبار المعمارية نشاطها من خلال القاء الضوء على بعض الافكار وما يجري فيها.

 

تقام سنوياً مسابقة Califonia Dream WeekCADWوهي مسابقة تصميم مستدام يشارك فيها طلاب قبل التخرج ليربحوا منح تعليم عالي لمستقبلهم.

 

تدعم المسابقة الشباب وتحفزهم على الحلم؛ مهما كانت أفكارهم بسيطة أو معقدة, واقعية أم خيالية.

 

وعن هذه التصميم المقدمة في الدورات الثلاث الأخيرة للمسابقة قام مصممون محترفون بالاستلهام من هذه الأفكار المستقبلية الشبابية في كاليفورنيا,وكان المشتركون في المسابقة الشبابية من مناطق مختلفة من العالم.

 

قام المصممون الشباب بالاستلهام من شباب اليوم وبتقديم رسومات توضيحية لمفاهيم تصميمية مبتكرة وإبداعية لاحتفالية CADW.
وكان من أكثر التصاميم إلهاماً التالية:

 

– “جادة معاصرة بأشجار” لـ Ilaria Marelli.
– “كرسي الحديقة” لـ Ilaria Marelli.
– “نافورة” لـ Luca Casini.
– “ضوء اللعب” لـ Kurt Stapelfeldt.
– “مقعد الفراشة” لـ Brain Garrett.
– “قفل الدراجة القابل للملاحقة” أعيد إخراجه من قِبل Alan Nauyen.
– “المذكِّر الآلي” أعيد إخراجه من قِبل Jose Gonzalez Cabrero.

 

سيعرض موقع البوابة تفصيلاً عن بعض التصاميم السابقة:

 

“جادة معاصرة بأشجار” لـ Ilaria Marelli تم استلهامها عن تصميم “النقل بطاقة نظيفة” لـ Hemiha Vasanthakumaran عام 2011:

 

حيث أعادت Ilaria تفسير فكرة Hemiha القائمة على استخدام طرق حركة كمصدر محتمل للطاقة وذلك بواسطة جادة مشجّرة بأشجار ذات ألواح طاقة شمسية تمتص وتخزّن الطاقة وتعيد استخدام تلك الطاقة لإنارة الشوارع ولشحن وسائل النقل التي تعمل بالكهرباء.

 

أما الفكرة الأصلية التي تم الاستلهام منها فهي تقوم على دمج أشرطة طاقة ضوئية في الطرقات, من اجل مفهوم مستقبلي حيث تستمد المركبات طاقتها مباشر من “ممرات شمسية”.

 

“مقعدالفراشة” لـBrain Garrettتم استلهامه عن تصميم “مفهوم سقف الفراشة لمنزل العطلة” لـ Matt Hutter عام 2011:

 

أخذ براين الإنشاء الرئيسي لمفهوم سقف الفراشة لمات هتر وهو منزل عطلة صديق للبيئة يستغل الإنشاء الهندسي ليزيد الكفاءة الشمسية وترجمها إلى مقعد. وبما أن التركيز في تصميم هتر كان بشكلٍ رئيسي على الكفاءة والصداقة البيئية, أخذ براين هذا بمثابة نقطة انطلاق أيضاً. حيث يمكن لكرسي الفراشة أن يطوى ليصبح مستوياً ويأخذ حيزاً صغيراً في كلٍّ من النقل والتخزين.

 

“الكرسي المكعب الهجين” لـ Gonzalo Savoginهو إعادة ترجمة لتصميم “عش كما تعش” لـ Julia Solano عام 2012:

 

قام غونزالو بتبني فكرة جوليا لتحويل الوقت إلى فراغ من أجل عيش حياة متوزنة فترجم مفهومها عن الوقت والفراغ إلى قطعة فرش منزلي باستخدام مفهوم المكعب الهجين. فهذا المكعب الهجين هو مكعب موشوري يمكن أن تتم رؤيته بثلاثة أبعاد ويمكن ايضاً أن يتم تفسير بطريقة بعدٍ زمني. بالتالي كان امتداداً طبيعياً لمفهوم جوليا لروابط الفراغ/الزمن لمنطقة المعيشة.

 

تم تصميم كرسي المكعب الهجين ليتم تصنيعه من الفولاذ المقاوم للصدأ والمستدام ومن أقمشة تنجيد مستدامة ولدى الكرسي أشكال ergonomicمناسبة وأبعاد لجلوس مريح. يساعد التصميم في إظهار كيف يمكن لمفهوم جيد مثل مفهوم جوليا أن يلهم عدة أفكار تصميمية.

 

أما الفكرة الأصلية مشروع جوليا “عش كما تعش” المنزل الدائري مع جدران قابلة للحركة لعيش حياة متوازنة. وحيث تم توزيع نوعية الفراغ بحسب كمية الوقت الذي يتم إقصاؤه في كل بيئة معيشة.

 

ونحن بدورنا ندعو الجامعات العربية أو المقامة على أرض عربية انتهاج هذا الطريق لما فيه من فائدة للشباب والجامعة والمجتمع, فالفائدة تعم الجميع.

والصور تغني الخبر.

إقرأ ايضًا